التخطي إلى المحتوى
خلاف حاد بين الفنانه هنادى مهنا ومنتج فيلم تماسيح النيل .. خلاص يصل الى القضايا
خلاف مع هنادى مهنى

أعلن ياسر قنطوش المستشار القانوني لإحدى شركات الإنتاج ومحامي الفنانة هنادي مهنا ، أنه تقدم بشكوى للنيابة ضد المنتج ريمون رمسيس لإهداره ملابس موكلته

أعلن ياسر قنطوش المستشار القانوني لإحدى شركات الإنتاج ومحامي الفنانة هنادي مهنا ، أنه تقدم بشكوى للنيابة ضد المنتج ريمون رمسيس لإهداره ملابس موكلته ، والتي ظهرت في فيلم تماسيح النيل ووقعت الشركة عقدا مع الفنانة هنادي مهنا لدورها التمثيلي في الفيلم الذي أنتجته الشركة الشاكية ، تم الاتفاق على أن تشتري الفنانة ملابس لدورها في الفيلم ، وبما أن المشتكية تعمل لصالح الشركة الشاكية ، مقابل أجر ، فالمنتج مسؤول عن شراء أي احتياجات إنتاج خاصة للفيلم والممثلين والمدير العام للفيلم وجميع الاتفاقيات والمعاملات المتعلقة بالفيلم والممثلين

بيان الشكوى بالتفصيل :

وأضاف البيان : في 8 يوليو ، دفعت الفنانة مبلغ لشراء ملابس من دار أزياء لتصميم أزياء الفيلم ، والتي ستستخدمها في دورها السينمائي وبعد الانتهاء من تصوير الفيلم. يتهم المتهم بمصادرة هذه الملابس وعدم إعادتها للفنانة رغم وجودها في عهدته وعدم السماح له بالتصرف بها ، مما دفع الفنانة هنادي مهنا لتقديم شكوى لنقابة المهن التمثيلية حول وحث النقابة على عدم إصدار تصاريح لعرض الفيلم على الملابس أو قيمته المالية بعد ذلك

وتابع البيان : في الواقع ، طالبت الشركة المتهم ضدها المدعى عليه بإعادة الوصاية المتنازل عنها (من الملابس) لأنه بددها وباعها وصادر ثمنها لنفسه ، بحسب الجنيه المصري في 23 يناير السابق ، لعام 2022 إيصال موقع من الفنانة بأنها استلمت مبلغ الملابس - فيلم تمساح النيل

في نهاية الإشعار ، دعا الإشعار إلى إصدار أمر للتحقيق في الامر لجلسة استماع في المحكمة ، وسماع الشهود ، والتهم الموجهة ضد المدعي في إجراءات موجزة