التخطي إلى المحتوى
فارس حميدة صاحب مهرجان “مفيش صاحب يتصاحب” من المهرجانات إلى الإنشاد الدينى
فارس حميدة

حيث اعتزل العديد من النجوم الفن والغناء بعد أن أعلنوا لله ندمهم وعزمهم على عدم العودة إلى الفن ، طالبين معجبيهم الدعاء على ثباتهم  مثل الفنان المتقاعد أدهم النابلسي

فارس حميدة صاحب مهرجان “مفيش صاحب يتصاحب” من المهرجانات إلى الإنشاد الدينى تعرف على باقي التفاصيل من خلال موقعنا "الخبر" صور لفنان المهرجان فارس حميدة

البالغ من العمر 20 عامًا ، والذي جاء إلى القاهرة من الإسكندرية ليتبع طريق الغناء ، صاحب المهرجان لا يوجد صديق ليرافقه ، والذي وصل عدد مشاهديه إلى أكثر من 10 ملايين

مشاهد في شهر واحد فقط بعد أن أعلن عن ندمه انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي. الله عز وجل وتراجعه عن الغناء ، وتفاعل معها كثير من الشباب ودعوا الله عليه

بمزيد من الهداية والثبات ، ويبدو أن فناني المهرجانات قد اعتزلوا.وتحول إلى الهتافات الدينية عندما تداول مقطع فيديو له وهو يغني دعاء ديني بعنوان "كيف أتوب"

على مواقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك وتويتر) بعد أن نشره فارس حميدة على صفحته الشخصية التي نشرها موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك ". وعلى قناته على YouTube.

رسالة مطرب المهرجانات المعتزل فارس حميدة

وتزامنا مع بداية العام الهجري الجديد ، بعث فارس حميدة برسالة صادقة لجمهوره عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" متمنياً أن يعم الناس اللطف والصلاح

والصلاح في العمل ، وأعلن اكتماله. اعتزال ولا عودة للغناء والأعياد ، وميله للغناء الديني ، وأعلن أغنيته الأولى التي سماها "المريض كيف أفعل الكفارة".

فنانين آخرين اعتزالوا الفن تعرف عليهم

حيث اعتزل العديد من النجوم الفن والغناء بعد أن أعلنوا لله ندمهم وعزمهم على عدم العودة إلى الفن ، طالبين معجبيهم الدعاء على ثباتهم مثل الفنان المتقاعد أدهم النابلسي

الذي عبر صفحته الشخصية ، على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك. ذكر أنه علم أخيرًا أن الهدف الذي من أجله خلق الله الإنسان هو العبادة والطاعة

وأنه سيعيش لهذا الهدف وكان متأكدًا أنه لن يحققه إذا استمر في طريق الغناء ، وغيرهم من الفنانين في المجال. من تمثيل مثل حنان الترك وشمس البارودي.