تعد كوريا الشمالية واحدة من الدول التي تعيش حالة مختلفة عن غيرها من باقي بلاد العالم الأخرى حيث أن الأمور المباحة بالنسبة لجميع الشعوب في الكرة الأرضية ممنوع ومحظور القيام به لدى سكان تلك الدولة

بسبب القواعد الصارمة التي يتم فرضها عليهم بسبب إحياء الذكرى السنوية العاشرة لوفاة الزعيم الكوري الشمالي السابق كيم جونج إيل .

اليكم أمور صارمة يتم فرضها على سكان كوريا الشمالية

يرصد موقع الخبر الأمور المحظورة على سكان كوريا الشمالية شرب الكحول بالإضافة إلى الضحك وإظهار السعادة على الوجه مع التسوق وشراء بعض المستلزمات في الوقت

الذي أفادت فيه بعض التقارير المسربة من داخل الدولة نفسها بأن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج قام بإعدام سبعة أشخاص من رعاياه بعد أن وجه لهم تهمه مشاهدة مقاطع فيديو.

وقال واحد من المواطنين في الدولة خلال تصريحات صحفية أدلى بها إنه خلال فترة الـ11 يوم الخاصة بالحداد على وفاة الزعيم الراحل لا يجب على شعب كوريا الشمالية شرب الكحول أو الضحك مع ضرورة عدم الإنخراط في أي من الأنشطة الترفيهية.

في الوقت الذي من المُمكن أن فيه العقوبات الخاصة بإنتهاك تلك القواعد قاسية للغاية خاصةً أنه في الحالات الطبيعية بخلاف حالة الحداد الشخص الذي يتم إلقاء البض عليه وهو يشرب الخمر يقتاد بعيدًا ولا يمكن رؤيته مرة أخرى أما في حالات الحداد قد تصل العقوبة إلى الإعدام.