التخطي إلى المحتوى
دمغه الذهب التقليديه القديمه و الغائها من السوق و اعتماد دمغه الليزر
الدمغه القديمه و دمغه الليزر

حيث يعد بدأ تطبيق الدمغ بالليزر في الصناعات الذهبية واستخدام أحرف حديثة بدلا من الأحرف القديمة لمواكبة التطور التكنولوجي وأحكام الرقابة على المشغولات الذهبية

قامت بالحكومة بنفي ما تردد من شائعات حول إلغاء بيع المشغولات الذهبية القديمة المتواجدة لدي التجار والمستهلكين، وتسببت في حالة من الزعر بين المواطنين وخاصة المالكين المشغولات الذهبية ذات الدمغة التقليدية، وعدم الاعتراف بها في ظل إطلاق المشغولات الذهبية ذات الدمغة بالليزر، ومن هنا تواصل كل من ريس مجلس الوزراء مع وزارة التموين والتجارة الداخلية لكشف حقيقة الأمر

إلغاء التعامل مع المشغولات الذهبية ذات الدمغة التقليدية

ولقد تم نفى ما تردد حول إلغاء التعامل مع المشغولات الذهبية ذات الدمغة التقليدية، تزامنا مع انتشار المشغولات ذات الدمغة الليزر موضحا أن كافة المشغولات الذهبية القديمة لدى التجار والمستهلكين معترف بها من قبل وزارة التموين والتجارة الداخلية وهيئة الدمغة والموازين العامة، مفيدا أن المشغولات الذهبية بالدمغ الليزر لمواكبة للتقدم التكنولوجي الصناعة، ومعرفة بداية تصنيع القطعة الذهبية ومنشآها وانتقالها بين العملاء لمنع عملاء الغش وأحكام الرقابة على تلك الصناعة .

حيث يعد بدأ تطبيق الدمغ بالليزر في الصناعات الذهبية واستخدام أحرف حديثة بدلا من الأحرف القديمة لمواكبة التطور التكنولوجي وأحكام الرقابة على المشغولات الذهبية، وما زال هناك اعتراف بالمشغولات الذهبية القديمة وتعد تراث على مر السنين .