التخطي إلى المحتوى
 فوائد الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة تحمى الاطفال من النزلات المعوية
فوائد الرضاعة الطبيعية

أكدت وزارة التضامن الاجتماعي في رسائلها التوعوية ، تحت عنوان "صحتك ثروتك .. انتى وأسرتك " ، على أهمية صحة الأسرة والأم والطفل ، مشيرة إلى أهمية الرضاعة الطبيعية. للأمهات مباشرة بعد الولادة يبدأن بإرضاع أطفالهن حديثي الولادة. وأضاف التضامن في رسائله التوعوية أن الرضاعة تكفي للرضيع حتى الشهر السادس ويجب على الأم عدم إعطاء مولودها أي طعام أو شراب أو ماء حتى الشهر السادس ، بالإضافة إلى أن حليب السرسوب " المسمار " مفيد جدًا في حماية الطفل من بعض الأمراض المعدية التي يمكن أن تصيبه في بداية حياته.

فوائد الرضاعة الطبيعية :

ولفتت إلى أهمية إرضاع المولود :

يؤثر على استقرار الحالة العقلية للطفل وينعكس في سلوكه.

تقلل الرضاعة الطبيعية من حدوث التهاب المعدة والأمعاء عند حديثي الولادة.

- يخلق علاقة وطيدة ويدعم علاقة الحب بين الطفل ووالدته.

كيف تعتني بطفل حديث الولادة ;

قدمت مؤسسة التضامن العديد من النصائح حول رعاية المولود منذ اليوم الأول للولادة ، ومنها:

- ضرورة وضع الطفل على بطن الأم فور ولادته ملامسة الجلد للجلد حتى يرضع المولود رضاعة طبيعية لأول مرة.

سرعة تسجيل المولود وأخذ شهادة الميلاد من الدائرة الصحية مع المعلومات التي تتطلب عقد زواج رسمي موثق للحصول على شهادة ميلاد الطفل.

نظف السرة بالكحول أربع مرات في اليوم حتى تزول.

إجراء تحليل للغدة الدرقية عند المولود والالتزام بالتطعيمات الموصوفة.

قبل التعامل مع الطفل ، يجب غسل اليدين جيدًا بالماء والصابون.

تبدأ الرضاعة الطبيعية من اللحظة الأولى وحليب الثدي هو أفضل غذاء وشراب للطفل خلال الأشهر الستة الأولى.

يجب مراقبة وزن الطفل وطوله مما يدل على صحته ونموه السليم.

الحاجة إلى حمام يومي للمولود وتجفيف جيد وملابس مناسبة.

اعتني بنظافة العين ووضع قطرات علاجية فيها 3 مرات في اليوم لمدة أسبوع.