التخطي إلى المحتوى
انتشال جثمان شخص بعد 24 ساعة من غرقه بالساحل الشمالي
انتشال جثمان شخص بعد 24 ساعة من غرقه بالساحل الشمالي

تمكن عمال الإنقاذ النهري بمحافظة الإسكندرية بمساعدة غواصين متطوعين منذ بعض الوقت من انتشال جثة طفل في العشرينات من عمره غرق على أحد الشواطئ بالساحل الشمالي أقصى غرب الإسكندرية منذ يوم أمس الاثنين بعد يوم كامل تقريبًا في المياه

من بعد ظهر أمس حتى ظهر اليوم، حيث عُثر على جثته على بعد حوالي كيلومترين من المكان الذي غرق فيه.. تعرف على تفاصيل الحادث وذلك من خلال موقع "الخبر" حيث بدأت الواقعه عندما تلقى اللواء محمود أبو عمرة، وكيل وزارة الداخلية ومدير الأمن بالإسكندرية

إخطاراً من قسم شرطة العامرية الثاني يفيد بحدوث غرق في قرية "الأطباء" بعد قرية "الشروق" عند الكيلو 43 الساحل الشمالي

رجال الإنقاذ النهرية يستعيدون الجثة

وعلى الفور توجهت فرق الإنقاذ النهرية ، برفقة حراس الأمن مدعومين من حماية الدفاع المدنية وإحدى سيارات الإسعاف بالإسكندرية

إلى مكان الحادث لبدء العلاج واستعادة الجثة حيث عثر على الطفل محمد محمد الفولي 17 عاما، غرقا منذ ظهر أمس الاثنين بقرية "الاطباء"

بعد قرية "الشروق" الكيلو 43 بالساحل الشمالي وقال الكابتن إيهاب المالحي، قائد الغواصين، إنه تم إبلاغهم بهذا الحادث فجر اليوم الثلاثاء

حيث تم إبلاغ جميع الغواصين المتطوعين بالتوجه إلى مكان الحادث للإسراع في البحث واستعادة جثة الحادث

ظهور الجثة

وأضاف قائد غواصين الخير أن فرق الإنقاذ النهري توجهت إلى مكان الحادث برفقة مجموعة من غواصين الخير بالإسكندرية

والذين شاركوا في البحث عن جثة الطفل الثلاثاء بعد وفاته بحوالي كيلومترين بعد ظهور حادث الغرق على السطح

وأعرب المالحى رغبته في اختفاء ظاهرة الغرق من شواطئ الإسكندرية وحث الجميع على توخي الحذر واتباع التعليمات مع بدء الصيف

كما تم إعداد المحضر المطلوب بالحادثة وإخطار النيابة العامة بالتحقيق واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة فيما يتعلق بالحادثة.