التخطي إلى المحتوى
اوقاف القليوبيه لا صحة لهدم ضريح الاربعين في طحانوب ومسجده مدرج بخطة التطوير
اوقاف القليوبيه لا صحة لهدم ضريح الاربعين في طحانوب ومسجده مدرج بخطة التطوير

قد نفت مديرية اوقاف القليوبيه ببيان رسمى لها صحة ما يجري تداوله بما يخص التعرض لضريح سيدي الاربعين المجاور لمسجد سيدي الاربعين الشرقى بقرية طحانوب بمركز شبين القناطر بالقليوبيه وذلك بعد انتشار انباء غير صحيحه عن هدم الضريح

ونقله بحجه توسعه المسجد المجاور له.. تعرف على تفاصيل اكثر عن هدم ضريح الاربعين وذلك من خلال موقع "الخبر" حيث قد جاء بيان مديريه اوقاف القليوبيه وهو برئاسه الشيخ صفوت ابوالسعود وكيل وزاره الاوقاف وهو كالاتى:

"تنفي مديريه اوقاف القليوبية ما يتم تداوله بشأن التعرض لضريح مسجد الاربعين الشرقي بقرية طحانوب بشبين القناطر في القليوبية" كما اضاف البيان الذي قد نشرته المديريه على صفحتها الرسميه خلال الفيس بوك

ان مسجد الأربعين الشرقي مغلق هندسيا ومقيد فى خطة الاحلال والتجديد كما ان كل ما يتم تداوله من كلام بشأن الضريح لا يتعدى عن كونه مجرد اقاويل من دون صفه

مسجد الأربعين

كما قال الشيخ صفوت ابوالسعود وكيل وزاره الاوقاف بالقليوبية ان مسجد الاربعين الشرقي بطحانوب مدرج فى خطة الاحال والتجديد

ومغلق هندسيا مع عددا من المساجد الاخرى في خطه تطوير المساجد وقد شدد وكيل وزاره الاوقاف انه لا صحة لاي اقاويل

تتعلق بأن تجديد المسجد سوف يتبعه هدم الضريح او المساس به او نقله من مكانه على أى نحو وقد اكد ان تقدير مديرية اوقاف القليوبيه

للمساجد القديمة والمساجد ذات الاضرحه بينما تابع وكيل اوقاف القليوبية قائلا ان المديريه تنظر بعين الاعتبار لتمسك المواطنين

ورواد المساجد بالوضع القائم وخاصة اذا كان بها اضرحة او طراز معمارى نادر

الأوقاف ترد على اقاويل هدم ضريح الأربعين

اما بشأن مسجد سيدي الاربعين الشرقي قد قال ابوالسعود ان اى حديث عن هدم الضريح المجاور للمسجد عار تماما من الصحه

وشائعات غرضها اثاره البلبلة بين المواطنين وقد اكد انه لن يتم المساس بالضريح وسوف يتم تجديد المسجد وفق الوضع القائم حاليا

كما كان هناك عددا من اهالي قريه طحانوب قد تحدثوا عن رفضهم واستيائهم لانباء قد جرى تداولها عن هدم الضريح بغرض توسعة المسجد

وقد اكد الاهالي ان المساحة الحاليه للمسجد تستوعب عدد المترددين دون حاجة للمساس بالضريح او تغيير الوضع القائم

وذلك مع وجود مسجد مجاور على بعد 50 مترا فقط وقد تواصلت وزارة الاوقاف جهودها لتطهير المساجد من جميع اشكال التطرف

والارهاب وكذلك المحافظه على اضرحة الصالحين والهويه البصريه للمساجد القديمه.