التخطي إلى المحتوى
تعرف على حكم استخدام فيزا المشتريات
تعرف على حكم استخدام فيزا المشتريات

قائلاً إذا كان عليك دفع مبلغ 10000 جنيه فسيقوم البنك يطلب منك دفع 11000 جنيه بدلاً من 10000 للدفع فهذا يسمى سداد دين بدين وقد تم النهي عنه نهائياً، وفي القرون الماضية كانوا يشبهون هذا الفعل بالربا

تعرف على حكم استخدام فيزا المشتريات من خلال موقعنا "الخبر" وبحسب رئيس لجنة الدين بمجلس الشيوخ الدكتور علي جمعة مفتي الجمهورية السابق وعضو هيئة العلماء بالأزهر الشريف

حيث قد حدد اللائحة الخاصة عند استخدام التأشيرة لـ المشتريات وعندما يتم دفع رسوم هذه المشتريات على أقساط بفائدة أعلى من سعر هذه المشتريات

كما انه قد أكد أنه عند استخدام البطاقة الخاصة مع تأشيرة عند شراء المستلزمات المنزلية وسعر هذه الأشياء ، يتم الدفع بالتقسيط إلى يحظر البنك بفائدة تتجاوز سعرها.

تعرف على حكم استخدام فيزا المشتريات

كما أضاف مفتي الجمهورية السابق الدكتور علي جمعة من خلال درس له في أحد المساجد أن الرسول صلى الله عليه وسلم نهى عن التلميذ المتعطش للشراهة

ونهى هذا الفعل. لأنه يؤدي إلى غرق المواطنين في الديون وكذلك الدولة بأكملها وقد أوضح أيضًا معنى kali مع kali ومعناه وفقًا لـ قاله إذا كان عليك دفع مبلغ 10000 جنيه

فسيقوم البنك يطلب منك دفع 11000 جنيه بدلاً من 10000 للدفع فهذا يسمى سداد دين بدين وقد تم النهي عنه نهائياً، وفي القرون الماضية كانوا يشبهون هذا الفعل بالربا

ولكن هذا خاطئ فمعنى الربا أنه يكون في الذهب والفضة فقط ولا يكون في المال اما الحالة الوحيدة التي يجوز فيها استخدام الفيزا الخاصة بالمشتريات

هو ان استخدام فيها الفيزا الخاصة بالمشتريات عندما يقوم الشخص بدفع المبلغ نفسه الذي قام بالشراء به للبنك وذلك دون وجود أي فوائد، وذلك وفقاً لما قاله الدكتور علي جمعة.

الحكم وراء إخراج الصدقة والاستغفار بهدف تحقيق شيء معين

بينما أوضح مفتي الجمهورية السابق الدكتور علي جمعة الحكم وراء شخص معين يعطي الصدقات ويطلب المغفرة كثيرا من أجل تحقيق شيء معين أو لتحقيق شيء معين يريده

حيث أجاب الدكتور علي جمعة. هذا السؤال من خلال إحدى فصول دينه ، حيث قال: إعطاء الصدقة أو الاستغفار من الله بقصد تحقيق سبب معين.

كما أنه من المرغوب أن يكون الهدف من إخراج الصدقات هو الحصول على أمر معين وذلك وفقاً لما قاله رئيس اللجنة الدينية بمجلس الشورى، وان إخراج الصدقات

في هذا الموقف يكون الهدف منه استجابة الدعاء، وقام بالاستشهاد بآيات من سورة المجادلة قال الله تعالى “يا أيها الذين آمنوا إذا ناجيتم الرسول فقدموا بين يدي نجواكم صدقةً “.