التخطي إلى المحتوى
تفاصيل انتحار طبيبة القاهرة هاجر الحساني
هاجر الحساني

كما شهد هذا الاسبوع حوادث انتحار عديدة ومتكررة في شتي المحافظات، فقد أقبلت فتاة بمدينة السنطة التابعة لمحافظة الغربية علي الإنتحار بسبب الثانوية العامه

تعرف على تفاصيل انتحار طبيبة القاهرة هاجر الحساني من خلال موقعنا "الخبر" حيث شهدت مصر الأسبوع الماضي بشكل مثير للاهتمام وبشكل ملحوظ

حوادث انتحار وقتل متكررة تراوحت بين مقتل الطالبة نيرة أشرف خارج جامعة المنصورة لرفضها الزواج من القاتل محمد عماد إلى انتحار مصطفى توكل الذى

نشر على حسابه أنه ذاهب. على الانتحار وطالب والده بعدم حضور جنازته ، كما أثار حادثة. انتحار شاب من برج القاهرة مثار جدل كبير واليوم نذكركم بتفاصيل انتحار الدكتورة هاجر التى صرحت عبر حسابها الشخصي أن الأمر قبله وبعده كان لله و كتب الشهادتين.

هاجر الحساني

حيث نشرت هاجر الحسني ، فتاة في العشرينيات من عمرها تعمل طبيبة فى أحد مستشفيات القاهرة ، منشورات على حسابها الشخصي على فيس بوك

تؤكد استعدادها للانتحار في حالة استغراب وصدمة لأصدقائها وأقاربها الذين في بدوره على حسابها لطمأنتها والتحقق مما إذا كانت قد انتحرت أم لا.

تفاصيل انتحار طبيبة القاهرة

حيث قالت الدكتورة هاجر الحساني عبر حسابها أنها قد اتخذت قرار الإنتحار دون ابداء الأسباب والدوافع التي دفعتها لذلك، وقد نشرت كلماتها معلنة نطقها الشهادتين

: “قضى الأمر الأمر لله من قبل ومن بعد اشهد ان لا اله الا الله وان سيدنا محمد رسول الله”.

والجدير بالذكر أنها قامت بكتابة كلمات بمثابة الوداع الأخير: “نهايه المطاف ونهايه الكلام.. الناس بقت خداعه اووي انا بخاف من احساس الخوف

مش عارفه اوصفه بس هو خووووف من الخووف اللي هو انت مش مطمن ولا عارف فين الحقيقه وخصوصاََ لما حد يحاول يداري عنك الحقيقه علشان تتعافي دا ف ظنه

هو انك تعافيت وبعدها يجيب اجلك بحاجه انت مكنتش تتوقها مع ان انت ف الأساس مش بتتعافي انت بتمووت مليون مره م جواك شك وتفكير وخوف الحقايق بقت باهته والبني آدم بقى مخيف اووي اووووى”.

كما تابعت قائلة: “انا مبقيتش قادره اعيش وسط البشر دي من كام يوم كنت واصله لمرحله سيئه اوووي وبعدها هديت شويه بس انهارده حصل حاجات

تضاربت ف بعضها معايا اللي هو انا مبقيتش عارفه افرق بين الحقيقه والكذب… وتايهه ومشتته وخايفه م البشر اللي حولياا واكتر الخوف م أقرب الناس”.

واختتمت رسالة الإنتحار بتلك الكلمات: “انا قررت انهي حياتي علشان انا عايشه شبه ميته ف صراع داخلي مخيف استودعكم الله جميعاََ وادعولي ربنا يرحمني”.

تكرار الإنتحار في مصر

كما شهد هذا الاسبوع حوادث انتحار عديدة ومتكررة في شتي المحافظات، فقد أقبلت فتاة بمدينة السنطة التابعة لمحافظة الغربية علي الإنتحار بسبب الثانوية العامه

بينما يتبعها انتحار شاب في نيل مدينة المنصورة أمس، وسط حالة من الصدمة والحزن علي مواقع التواصل الإجتماعي.