التخطي إلى المحتوى
تنبيه لمستخدمى الواتس من 39 ألف محاولة سرقة .. غيروا الباسوورد
محاوله سرقه الواتساب

عمليات التصيد الاحتيالي لم تقتصر على تطبيق الواتساب فحسب، ولكن حاول القراصنة النيل وخداع مستخدمي الفيسبوك والإنستجرام والماسنجر

كشفت صحيفة أكسبرس البريطانية، أن قراصنة الإنترنت بدأوا ينتهجون تكتيك جديد للوصول إلى حسابات المستخدمين، وهو تهديد يجب على مستخدمي الواتساب معرفته، وهو سرقة شكل التطبيق ومن ثم الحصول على بيانات المستخدمين، يأتي ذلك بعد أسبوع من تصريحات شركة ميتا فيسبوك سابقا والتي تملك الواتساب أنها رصيد أكثر من 39 ألف موقع يحاولون سرقة بيانات المستخدمين عن طريق إنقاع أصحابها بتسجيل دخول وهمي ومتشابهة لصفحات الواتس.

وأوضحت شركة ميتا، أن عمليات التصيد الاحتيالي لم تقتصر على تطبيق الواتساب فحسب، ولكن حاول القراصنة النيل وخداع مستخدمي الفيسبوك والإنستجرام والماسنجر، عن طريق التصيد لضحايا جدد لمواقع ويب مزيفة، حيث تم تصميم محتوي الموقع لإقناع المستخدمين بإدخال بياناتهم الحساسة مثل العنوان البريد الإلكتروني وكلمة المرور.

وتشعر شركة فيسبوك بالقلق الشديد بشأن التهديدات الأخيرة من مواقع سرقة البيانات، ورفع العديد من الدعاوي القضائية في محاولة منه لإيقاف هذه العمليات والهاكرز والذين يحاولون سرقة بيانات المستخدمين.

طلب عاجل من مستخدمي فيس وواتساب

وطالبت شركة ميتا، مستخدمي الواتساب أو مستخدمي الفيسبوك الذين تلقوا رسالة على البريد الإلكتروني أو رسالة نصية أو رسالة على الواتس وطلبت منهم تسجيل الدخول إلى أي من حساباتهم بعدم الضغط على أي روابط أو إدخال أي تفاصيل، إلا في حالة واحدة هو التأكد بنسبة 100% أنها من مصادر رسمية.

وطالبت الشركة مستخدمي مواقع التواصل التابع لها زيارة صفحة الدعم الخاصة بها أو فتح التطبيق على الهواتف الذكية للتحقق من الرسائل المهمة من الشركة، وفي حالة تلقى أي رسالة مشبوهة أو بريد إلكتروني تدعى أنها من الواتساب أو الإنستجرام أو الفيسبوك، فعلى المستخدم عدم الضغط على أي روابط أو مرفقات وعدم الرد علي هذه الرسائل التي تطلب كلمة المرور أو معلومات بطاقة الائتمان أو رقم الضمان الاجتماعي.

لمشاهدة كل ما هو جديد علي موقعنا تابعونا على قناتنا على تيلجرام ليصلكم كل ما هو جديد في الموقع; ولا تنسوا الدعم والمشاركة على مواقع التواصل الإجتماعي .