التخطي إلى المحتوى
عاجل الأزهر يكشف حقيقة موافقة هيئة كبار العلماء على توثيق الطلاق وعدم الاعتداد بالشفوي
الأزهر

يجب أن يتوفر بكل مقوماته وشروطه وكأنهما رغبة مدنية واعية وعلامة طلاق شرعاً وقد التزم المسلمون بها دون قيد أو شرط منذ عهد النبي صلى الله عليه وسلم.

عاجل الأزهر يكشف حقيقة موافقة هيئة كبار العلماء على توثيق الطلاق وعدم الاعتداد بالشفوي تعرف على باقى التفاصيل من خلال موقعنا الخبر

حيث انتشرت خلال الساعات القليلة الماضيه أخبار على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي وبعض المواقع الإلكترونية تفيد بموافقة

هيئة كبار العلماء بالأزهر على توثيق الطلاق وعدم النظر فيها شفهيا شرط يجب احترامه وهذا النبأ أثار القلق فى الساعات الماضية ولهذا اضطر الأزهر الى المغادرة لإنهاء الوضع

موافقة هيئة كبار العلماء على توثيق الطلاق

حيث أكد مصدر الأزهر في تصريحاته أن الأخبار التى نشرت مؤخرا بخصوص مراعاة وثائق الطلاق باطلة تماما ولا تعدو كونها إشاعات

اى قرار جديد حول هذا بينما أكد المصدر ان هيئة كبار العلماء بالازهر ترى انه عند الانتهاء من اركان الطلاق الشفوي يعتبر كما تم توضيح

ان الدولة ستتخذ الإجراءات القانونية التى من خلالها يطلب من الزوج اهمها مستندات الطلاق خلال فترة محددة بعد حدوث الطلاق الشفوى

حيث أثارت قضيه الطلاق الشفوى أزمة في عام 2017 بسبب دعوة الرئيس لتشريع يحظر الطلاق الشفوى والسماح بالطلاق أمام المأزون

بينما أصدرت هيئة كبار العلماء في الازهر الشريف قراراً اوضحت فيه ان الطلاق الشفوي قائم ومستقر منذ عهد النبي عليه افضل الصلاه والسلام

ولكن يجب أن يتوفر بكل مقوماته وشروطه وكأنهما رغبة مدنية واعية وعلامة طلاق شرعاً وقد التزم المسلمون بها دون قيد أو شرط منذ عهد النبي صلى الله عليه وسلم.