التخطي إلى المحتوى
كل ما تريد معرفته عن علف بونيكام.. منافس البرسيم
علف البونيكام

إذا كنت تريد أن تتخذ قرارًا بزراعة 20.000 أو 50.000 فدان بعلف البونيكام، فهل يمكننك ذلك أم لا؟ "سؤال طرحه الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم على السيد القصير، وزير الزراعة والأراضي والاستصلاح.. للاستفسار حول إمكانية استخدام هذا العلف لتغذية الثروة الحيوانية في مصر

وجاء رد وزير الزراعة أن هناك خطة لزراعة النبتة لتكون بديلاً عن نبات البرسيم الذي يستخدم في فصل الشتاء.. تعرف على خطة زراعه تلك النبته وكيفيه استخدامها كبديل لنبات البرسيم وذلك من خلال موقع "الخبر" حيث قد أفاد وزير الزراعة فى شهادته أمام الرئيس عبد الفتاح السيسى

خلال تفقده مشروعات الإنتاج الحيوانى بمدينة السادات بمحافظة المنوفية أن علف بونكام يتحمل مستويات ملوحة تصل إلى 7000 وتنسق الوزارة حاليا توفير بذور للزراعة

ما هو علف بونيكام؟

قال الدكتور عبدالله زغلول رئيس مركز ابحاث الصحراء ان المركز يقوم بعدة ابحاث لتطوير اصناف البونكام والتوسع في زراعتها

في المناطق الصحراوية والقاحلة وشبه القاحلة والمالحة، مشيرا الى ان المركز يقوم ب "البحث" فقط. ولا ينتج بذور العلف

بالكميات المطلوبة للسوق في الوقت الحالي

فوائد واستخدامات علف البونيكام

علف البونيكام الأخضر بحسب رئيس مركز بحوث الصحراء، يتميز بنموه السريع، حيث يعطي كميات كبيرة في "كل خصلة"

ويبقى في التربة لمدة 10 سنوات ، مضيفاً: "العلف يتحمل الملوحة. من المياه مع إمكانية تحمل تصل إلى 7000 جزء في المليون

ويمكن أن تتحمل الظروف البيئية المختلفة مثل درجات الحرارة المرتفعة والبرد الشديد والجفاف وسوء التربة وحصر فوائد الأعلاف

البديلة للبرسيم قال الخبير الزراعي إنها مقاومة بشكل مذهل للأمراض لذا فهي لا تحتاج إلى مبيدات ، ولا تتطلب مجهودًا زراعيًا كبيرًا

ولا تعتمد على الأسمدة ، مما يجعلها مناسبة لزراعة البرسيم بالأراضي الصحراوية الجديدة.

أين يزرع علف بونيكام؟

وأضاف "يلجأ بعض المزارعين والقطاع الخاص لزراعة البونكام في المناطق الصحراوية وهو محصول مناسب للزراعة الصيفية

والشتوية قال مدير مركز أبحاث الصحراء إنه على الرغم من كل الفوائد، فإن البونيكام ليس بديلاً للبرسيم الذي يستخدم كعلف للحيوانات

الفرق بين البونيكام والبرسيم

وأوضح د. عبد الله زغلول الفروق بين البونيكام والبرسيم الذي يقول إن محتوى البروتين في البرسيم التقليدي يصل إلى 20٪

مقارنة بـ 12٪ في البونيكام وأن الأخير يمكن استخدامه للتوسع الأفقي لتعويض النقص في العلف الأخضر والاستفادة منه

في المسطحات الملحية الغربية الصحراء ومطروح وشمال الدلتا وقد يكون أيضًا بديلاً للبرسيم المزروع في محافظة الوادي الجديد