التخطي إلى المحتوى
اخبار عن مناقشه قانون حماية كبار السن
اخبار عن مناقشه قانون حماية كبار السن

اخبار عن مناقشه قانون حماية كبار السن

قد شاهدنا في الاوقات الأخيرة مشاهدمؤلمه لسوء معاملة الأبناء لوالديهم كبار السن ، ومنها زاد صيت التعامل السيء هذا إلى أن وصل لمواقع السوشيال ميديا قصص مختلفة عن إهانة الكبار من الصغار نتيجة لعدم قدرتهم على العمل، بالإضافة إلى ما تم انتشاره من قصص واقعية تم نقلها على شاشات التلفاز المختلفة مما أدى إلى إثارة الرأي العام، والبدء في تشريع قانون جديد يحمي هؤلاء المسنين من ضراوة وقساوة الحياة عليهم، ومنها فإن قانون حقوق المسنين يتم مناقشته تحت شعار “ردا للجميل”.

عاجل مجلس الشيوخ يقوم بمناقشة قانون حقوق المسنين

مصر هي الدولة التي يهتم قادتها بتوفير كافة سبل الراحة التي تجعل مواطنيها يعيشون حياة كريمة خالية من المخاوف لدى كبار السن تحديدا وتفكيرهم في الغد، لاسيما أن حديثنا اليوم يدور حول واحدا من أهم القضايا التي شغلت الرأي العام ألا هو قانون حقوق المسنين، نظرا لما يجده هؤلاء الكبار سنا من مشاكل سواء في الحياة الصحية أو الاجتماعية أو المالية كما يخشون من أن يكونوا عالة على المجتمع، لهذا كان لابد من التفكير فيهم وتشريع قانون جديد يضمن لهم حقوقهم كاملة دون الحاجة لمن حولهم.

ومنها فإن مجلس الشيوخ برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق سوف يستكمل المناقشات حول هذا الأمر خلال الأسبوع القادم، في يومي الأحد والاثنين تحديدا، حيث أنه لابد من سرعة تفعيل هذا القانون ليضمن للمسنين أن يعيشوا آخر أيامهم بأسلوب حياة تليق بهم.

أهم أهداف قانون حقوق المسنين 2021

إن الهدف من تشريع أي قانون هو الحماية والضمان لوصول المواطن لكافة حقوقه كاملة ولهذا وجدنا أن الهدف من وجود قانون حقوق المسنين، هو أن يجعل هؤلاء الكبار في مأمن من غدر الزمان وأن تثبت الحكومة لهم أنها مازالت تواليهم الإهتمام المأمول، ولمعرفة أهداف القانون فإنها جاءت هكذا:

  • اولا حفظ حقوق المسنين في مختلف مجالات الحياة.
  • ضمان وجود معاش لمن تجاوز سنهم الـ 65 عاما.
  • توفير العناية الصحية لمن يعانون من العجز أو أمراض مزمنة.
  • توفير وتشجيع المجتمع على رعاية هؤلاء المسنين.
  • التوسع في إنشاء دور لرعاية المسنين.
  • إنشاء صندوق خاص بدعم هؤلاء المسنين.
لمشاهدة كل ما هو جديد علي موقعنا تابعونا على قناتنا على تيلجرام ليصلكم كل ما هو جديد في الموقع; ولا تنسوا الدعم والمشاركة على مواقع التواصل الإجتماعي .