عناصر المقال

    تشهد البلاد في الأونة الأخيرة حالة كبيرة من الاضطراب في درجات الحراره و الطقس ، لذا دائما ما تحذر هيئة الأرصاد الجوية المواطنين بضرورة ارتداء الملابس الثقيلة وتجنب الخروج في الأماكن المفتوحة إلا للضرورة القصوي فقد تعرضت البلاد في الفترة الماضية لنشاط الرياح المحملة بالأتربة والرمال التي تهب علي مصر وتتسبب في معاناة كبيرة لمرضي الصدر والجهاز التنفسي مثل مرضي الربو والجيوب الأنفية ،إضافة إلي الشبورة المائيةالتي تعيق الرؤية في الصباح الباكر .

    الأمر الذي حذر منه خبراء الطقس في الفترة الماضية مرارا وتكرارا من ضرورة أخد الحيطة والحذر خلال الفترة القادمة خاصة اللذين يخرجون للعمل في مناطق بعيد عن مناطقهم السكنية والعاملون في مناطق مفتوحة خوفا من تساقط الأمطار ، يرجع خبراء الطقس السبب في موجة البرودة التي تضرب البلاد خلال الفترة الماضية إلي ذلك المنخفض الجوي الذي ضرب غربي البلاد بادئ الأمر والذي عمل علي انخفاض ملحوظ في درجات الحرارة التي تسود البلاد أثناء الليل والصباح الباكر ، يذكر أن المنخفض الجوي قادم من ناحية أوربا .

    كما يتوقع أن يكون الطقس قارس البرودة علي هذه المناطق ليلا وتتكون الثلوج على مرتفعات سيناء، بينما يكون مائلاً للبرودة خلال النهار على القاهرة والإسكندرية ويمتد حتى شمال الصعيد والسواحل الشرقية بينما يسود طقس بارد على السواحل الغربية.